حقيقة اقتراب آليات نظامية من منبج

حقيقة اقتراب آليات نظامية من منبج

قالت مصادر محلية سورية، مساء اليوم الأحد، أن مدينة منبج السورية ستتحول لمسرح العمليات العسكرية في الفترة المقبلة.

وكانت مواقع موالية لنظام الأسد قالت أن آليات تابعة له تحركت في اتجاه منبج من أجل السيطرة عليها بعد أنباء عن انسحاب مليشيات بي كا كا بعد إبرام اتفاق مع النظام نكاية في القوات التركية المتجهة للمدينة.

لكن نشطاء أكدوا على مواقع صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي، أن سيارات تابعة لـ”شبيحة منبج” تحركت من أجل ترهيب المدنيين من سيطرة النظام على المنطقة.

وأشار النشطاء إلى أن تلك العربات تتحرك كل فترة متجهة إلى نقاط الأكراد في منطقة الساجور.

وأكد النشطاء ترحيبهم بإمكانية اقتراب القوات التركية من المنطقة، حيث أيدوا الجيش التركي والفصائل السورية التابعة لها في عملياتهم العسكرية شمالي البلاد.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها أبلغت الجانب الروسي تحذيرات من اقتراب آليات النظام للمدينة.

وقالت الوزارة أن اقتراب أي آلية تابعة للنظام من المناطق في منبج سيكون الرد عليها بالقصف.

موضوعات تهمك:

آخر التطورات الميدانية في عملية نبع السلام بسوريا

أردوغان لا يأبه بالعقوبات على بلاده

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.