اتيكيت تربية الأطفال بأساليب مبتكرة

الأطفال

اتيكيت تربية الأطفال بأساليب مبتكرة

اتيكيت تربية الأطفال بأساليب مبتكرة :تعد مرحلة الطفولة من أهم المراحل العمرية في حياة الطفل ،والتى تتطلب عناية فائة بالطفل وكيفية تربية بطرق صحيحة ,والطفل منذ حداثه سنه يكتسب من الابوين السلوكيات التى يراها تصدرمنهما ,فيجب عليكم حسن التصرف وان تجعلوا الطفل يكتسب الايجابيات لا السلبيات ,حتى يصبح ذا شأن ويصبح نموذجا طيبا لباقى الاطفال باسلوبه الراقى فى التربية وحسن تعامله مع الاخرين ,وايضا تكوين شخصية سليمة يستطيع التعامل بها بكل طلاقة ، وحتي يمكن تلافي العديد من المشكلات التي تواجهكِ أثناء تربية وتنشئة طفلك,لذا نقدم لكم فى هذا المقال نماذج واساليب مبتكرة يسير بها طفلك لتربية صحيحة .

 

نصائح لطفلك:

1- اتبعى نصائح لطفلك ,وهى عندما يستطيع طفلك النطق يجب تدريبه علي إتباع آداب اللياقة عند التحدث ,وأن يعتاد علي استخدام الألفاظ المهذبة والابتعاد عن ترديد أي لفظ خارج أو جارح قد سمعه من الآخرين.

 

2- الحرص على تعليم طفلك آداب السلوك لا تعاقبيه بالضرب إذا قصر واتبعي أسلوب لفت النظر والتجنيب في السلوك السليم حتي يلتزم به رغبة فيه لا رهبة منه.

3-الحرص على عدم التساهل في الأمور التي تتطلب الحزم عند ملاحظة عصيان طفلك لأن ذلك يفقدك سلطة التربية والتوجيه “مثل العبث بالنار أو السكين”أو غيرها من الامور السلبية.

 

4- الاهتمام ببناء الروح والعقل إلي جانب الجسد وذلك بغرس القيم والأخلاق والمبادئ القويمة في نفس طفلك  بأنه يحرص على التحلى بالصدق والأمانة والحياء والاحترام وأدب الحوار وغيرها من الاساليب المهذبة.

 

5- عند بلوغ طفلك سن التمييز “تجاوز ست سنوات” احرصى على تعليمه مبادئ الاسلام وان يحرص علي أداء العبادات ففيها طهارة للروح والجسد وتقوية للإرادة والقدرة علي الاحتمال,ومنها ايضا يسلك الطريق المستقيم وهو الطريق الى الله عز وجل.

 

6- مرحلة الطفولة هي مرحلة التقليد المباشر للوالدين لذلك يجب الحرص على مراعاة إظهار القدوة الحسنة للطفل في الأقوال والأفعال.

 

7- احرص دوما على  تهيئة جو الهدوء والراحة للطفل وذلك لأن ذلك ينمي فيه حاسة الإدراك ويساعد عقله علي التفكير السليم,ويجعله مسترح نفسيا وخلقيا .

 

8- تجنب/ى تلقين الطفل عبارات الجبن والسكوت عن الحق ولا داعي لإتباع أسلوب التهديد حتى لا ينشأ والجبن يتملك منه.

9- تجنب/ى وصف طفلك أو مناداته بالكذاب إذا كذب أو الخواف إذا شعر بالخوف وذلك لإعطائه فرصة للتخلص من تلك العيوب.

 

10-احرص /ى أن تزيد /ى ثقة إبنك بنفسه عن طريق تشجيعه للتحدث بطلاقة وهو بمدرسته على سبيل المثال ,او امام ضيوف لا تجعليه خجولا الا فى اوقات معينة جدا .

 

 

* إتيكيت اصطحاب الأطفال فى الزيارات:
– ما أجمل الاستمتاع في صحبة الأصدقاء والالتقاء بهم من حين لآخر للاستمتاع بأجمل الذكريات … وإذا كنت معتادآ علي الالتقاء بمفردك فقد يكون الوضع قد تغير الآن … فستجد منهم من تزوج ولديه الملائكة الأشقياء ألا وهم الأطفال.

 

* كيفية التصرف/ى إذا وجدت أحد الأقارب قد جاء لزيارتك وفى صحبته أطفاله؟
– الحرص على الترحب بكل شخص يدخل منزلك لأنه ضيف في المقام الأول حتى وإن كنت لا تشجع هذه العادة.
– إذا كنت تضع أشياء ثمينة أو قيمة عليك باستئذان ضيوفك بطريقة تأدبية السماح لك بحفظها في مكان آمن بعيدآ عن متناول الأطفال حتى لا يتعرضوا للأذى منها لأنك لم تتوقع مجيئهم.
– يمكنك إحضار الورق والأقلام لهم أو بعض القصص لتلوينها بعيدآ عن الأثاث ولتكن منضدة مخصصة لذلك يستعملها أطفالك ,وهكذا يكون الاستمتاع .
– عرض وسائل التسلية لهم مثل مشاهدة أفلام الكرتون في التليفزيون أو عرض شرائط فيديو، أو تقديم وجبات خفيفة لهم حتى يستطيع الكبار التحدث في الأمور الخاصة بهم بدون مقاطعة أو إزعاج من الأطفال.
– وفي نفس الوقت ليس فرضآ عليك أن تقدم كل وسائل الترفيه هذه لأنها مسئولية الآباء في أن يضمنوا حسن سلوك أبنائهم.

 

* كيف تجيدين التصرف اذا اخبرك احدهم بالمجئ اليك فى منزلك؟
هذه الحالة تعكس ما تم ذكره من قبل، فالمعرفة مسبقة بمجيئهم أى لديك الوقت الكافى لعمل الترتيبات الخاصة بك مثل تغيير أماكن الأشياء القابلة للكسر بعيدآ عن متناول الأطفال للحفاظ عليها، وفي نفس الوقت لكى تجنبهم التعرض للخطر,وطرح عدد من المسائل والتعليمات الموجهه لطفلك ,والتى سوف يدرسها جيدا ويبرمجها فى عقله ,فى كيفية التعامل مع الضيوف التى ستاتى اليكم وما يتوجب عليه فعله وهكذا.
– إحكام غلق أبواب الحجرات التى ترغب أن يكون الأطفال بعيدآ عنها.
– إحكام غلق النوافذ.
– بعد الانتهاء من وضع خططك الخاصة بوسائل الأمان، تأتى خطط الترفيه والاستمتاع بأن تعد لهم صندوق ورقى أو سله بلاستيكية مليئة باللعب والورق والأقلام. وإن لم يكن لديك أطفال في هذه السن الصغيرة وبالتالى لن تتوافر مثل هذه اللعب عليك بسؤال الآباء إحضار حقيبة من اللعب معهم حتى يتسلى الأطفال خلال زيارتهم بها.
– إحضار بعض الحلوى لهم والألبان والعصائر ستكون لافته لذيذة منك.

 

 

 

 

الأطفال
الأطفال

* إتيكيت التربية:
– إتيكيت التربية ,يجب على الابوين الانتباه الشديد لهذه النصائح التى سنعرضها لتطبيقها بشكل صحيح على اطفالكم :

1- الطلب والشكر:
الطلب والشكر,من الكلمات السحرية وهى كلمة “من فضلك” عند طلب شئ, وكلمة “شكراً” عند إنجاز الطلب. وأنت تعمل لصغيرك أو صغيرتك معروفاً ينبغي أن تعلمه/تعلمها هاتين الكلمتين لكي تصبح بمثابة العادة له/لها . يجب كل شخص أن يشعر بالتقدير عند القيام بعمل أي شئ من أجل الآخرين وحتى ولو كان هذا الشخص طفلاًً وكلمة “شكراً” هي أفضل الطرق للإعراب عن الامتنان والعرفان, والأفضل منها “من فضلك” تحول صيغة الأمر إلى طلب وتتضمن على معنى الاختيار بل ونها تجعل من الطلب غير المرغوب فيه إلى طلب لذيذ في أدائه.

 

2- الألقاب:
الألقاب ,الطفل الصغير لا يبالى بمناداة من هم أكبر منه سناً بألقاب تأدبية تسبق أسمائهم لأنه لا يعي ذلك في سن مبكرة ولا يحاسب عليه, ولكن عندما يصل إلى مرحلة عمرية ليست متقدمة بالدرجة الكبيرة لا بد من تعليمه كيف ينادى الآخرون باستخدام ألقاب تأدبية لأن عدم الوعي سيترجم بعد ذلك إلى قلة الأدب.

 

3- آداب المائدة:
آداب المائدة للكبار هي نفسها للصغار باستثناء بعض الاختلافات البسيطة وإن كان يعد اختلافاً واحداً فقط هو تعليمهم التزام الصمت على مائدة الطعام بدون التحرك كثيراً أو إصدار الأصوات العالية, مع الأخذ في الاعتبار إذا استمرت الوجبة لفترة طويلة من الزمن لا يطيق الطفل احتمال الانتظار لهذه الفترة ويمكن قيامه آنذاك.

 

4-الخصوصية:
– لكي يتعلم طفلك احترام خصوصيات الكبار, لا بد وأن تحترم خصوصياتهم:
-لا تقتحم مناقشاتهم.
-لا تنصت إلى مكالمتهم التليفونية.
-لا تتلصص عليهم.
-لا تفتش في متعلقاتهم.
-انقر الباب والاستئذان قبل الدخول عليهم.
ولا تتعجب من هذه النصائح لأن تربية الطفل في المراحل العمرية الأولى واللاحقة ما هي إلا مرايا تعكس تصرفات الوالدين وتقليد أعمى لها.

 

5- المقاطعة:
والأطفال شهيرة بـ المقاطعة للحديث, وإذا فعل طفلك ذلك عليك بتوجيهه على الفور أثناء المقاطعة ولا تنتظر حتى تصبح عادة له.

6- اللعب:
– من خلال السلوك المتبع في اللعب بين الأطفال تنمى معها أساليب للتربية عديدة بدون أن يشعر الآباء:
– روح التعاون.
– الاحترام للآخرين.
– الطيبة.
– عدم الأنانية وحب الذات.
ويتم تعليم الأطفال من خلال مشاركة الآباء لهم في اللعب بتقليد ردود أفعالهم.

 

7- المصافحة بالأيدي:
لا بد وأن يتعلم الأطفال مصافحة من هم أكبر سناً عند تقديم التحية لهم مع ذكر الاسم والنظر إلى عين من يصافحهم, وقم أنت بتعليمهم ذلك بالتدريب المستمر.

 

8- إتيكيت التليفون:
عندما ينطق الطفل بكلماته الأولى يجد الآباء سعادة بالغة لأنه يشعر آنذاك أن طفله كبر ولا سيما مع الأصدقاء من خلال المحادثات التليفونية … لكن قد يزعج ذلك البعض. ولا مانع منه إلا بعد أن يستوعب الطفل الكلام وكيف ينقل الرسالة إلى الكبار.

 

9-تربية في الداخل والخارج:
– جميع الآداب السابقة لا تقتصر على المنزل وإنما في كل مكان وفى كل شئ:
– للجدود – للأباء – للأصدقاء – للمائدة
– للمحادثة – للمطاعم – للمدارس – للنوادي,وغيرها .

قد يهمك ايضا:

تعرفي على اتيكيت استقبال أصدقاء أبنائك الصغار

 

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.