إنقاذ عشرات المهاجرين من الغرق بسواحل إيطاليا

أنقذت قوات غفر السواحل الإيطالية 177 مهاجرا من الغرق، حيث تم إنقاذهم من البحر المتوسط في مدينة “قطانية” بجزيرة صقلية بإيطاليا.

وتم نقل المهاجرين الـ177 عبر سفينة “ديتشوتو” ولم تسمح الحكومة الإيطالية للمهاجرين بالنزول إلى الأراضي الإيطالية على الرغم من أنها رست في وقت متأخر الإثنين، وذلك في انتظار قرار الاتحاد الأوروبي بشأن الدول التي ستستقبلهم.

وكانت مالطا رفضت استقبال المهاجرين, قائلة إن قارب التهريب الذي كان يقلهم لم يكن في خطر عند مروره في المياه المالطية, مضيفة أن المهاجرين كانوا يفضلون, في جميع الأحوال, مواصلة السفر إلى إيطاليا.

وطلبت إيطاليا من الاتحاد الأوروبي إيجاد حل لمشكلة هؤلاء المهاجرين, كما هدد وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني بإعادتهم إلى ليبيا.

تجدر الإشارة إلى أنه تم إنقاذ هؤلاء المهاجرين الأسبوع الماضي من البحر المتوسط وكان من بينهم 28 قاصرا دون ذويهم.

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.