أسباب خفقان القلب مع الصداع

في بعض الأحيان قد تشعر أن قلبك يرفرف أو يدق أو ينبض بشكل مختلف عما اعتدت عليه. هذا هو المعروف باسم وجود خفقان القلب.

خفقان القلب والصداع لا يحدثان دائمًا معًا وقد لا يكون ذلك مصدر قلق كبير. لكن وجودهما معا يمكن أن يشير إلى حالة مرضية خطيرة فى بعض الأحيان، خاصة إذا كان لديك أعراض أخرى.

قد تكون حالات خفقان القلب والصداع المصحوبة بدوار أو ضيق في التنفس أو ألم في الصدر حالات طارئة تتطلب علاجًا طبيًا فوريًا.

أقرأ أيضا:

أسباب خفقان القلب مع الصداع

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدى الى خفقان القلب إلى جانب الصداع. قد تكون بعض الحالات أو العوامل أدناه سبب حدوث هذه الأعراض في نفس الوقت.

1- عوامل نمط الحياة: بعض عوامل نمط الحياة قد تسبب خفقان وصداع معًا، بما في ذلك:

  • الإجهاد
  • تناول الكحول
  • الافراط فى تناول الكافيين أو المنشطات الأخرى
  • استخدام التبغ أو التعرض للتدخين
  • بعض الأدوية
  • الجفاف

يحتاج جسمك إلى كمية معينة من السوائل بشكل يومى. إذا كنت تعاني من الجفاف ، فقد تجد أيضًا أنك تعاني من هذه الأعراض:

  • العطش الشديد
  • التعب العام
  • الدوخة
  • الارتباك
  • الخفقان أو ضربات القلب السريعة
  • البول الداكن اللون

قد يحدث الجفاف نتيجة ل:

  • تناول بعض الأدوية
  • وجود حالة مرضية معينة
  • التعرق في كثير من الأحيان من ممارسة الرياضة أو الحرارة
  • وجود حالة صحية غير مشخصة، مثل مرض السكري، حيث يمكن أن يسبب التبول بشكل متكرر
  • عدم انتظام ضربات القلب
  • قد يتسبب عدم انتظام ضربات القلب (إيقاع القلب غير الطبيعي) في خفقان القلب والصداع معًا. هذا هو نوع من أمراض القلب، وعادة ما تسببه عطل كهربائي.

خفقان القلب والصداع بعد تناول الطعام

قد تواجه خفقان القلب والصداع بعد تناول الطعام لعدة أسباب. يمكن أن تحدث تلك الأعراض بعد تناول بعض أنواع الأطعمة.

يمكن أن تؤدي الوجبة الغنية بالدهون والطعام الحار إلى خفقان القلب بعد تناول الطعام.

قد تصاب بصداع بسبب أي عدد من الأطعمة. يقول حوالي 20 في المائة من الأشخاص الذين يعانون من الصداع أن الطعام قد يكون السبب. الأطعمة الشائعة تشمل منتجات الألبان أو كميات كبيرة من الملح.

يمكن أن يؤدي استهلاك الكحول أو الكافيين أيضًا إلى خفقان القلب والصداع.

خفقان القلب، والصداع، والتعب

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدى الى خفقان القلب، والصداع، والتعب في نفس الوقت. وتشمل هذه فقر الدم وفرط نشاط الغدة الدرقية والجفاف والقلق.

خفقان القلب وعلاج الصداع

قد يختلف علاج الأعراض حسب سبب خفقان القلب والصداع.

عدم انتظام ضربات القلب

قد يصف الطبيب الأدوية ، أو يقترح بعض الأنشطة ، أو حتى يوصي بإجراء جراحة أو إجراء لعلاج عدم انتظام ضربات القلب. قد ينصحونك أيضًا بتعديل نمط حياتك وتجنب التدخين وشرب الكحول والكافيين.

فرط نشاط الغدة الدرقية

تشمل العلاجات تناول اليود المشع لتقليص حجم الغدة الدرقية أو تناول بعض الأدوية لتقليل هرمونات الغدة الدرقية.

الأنيميا

علاج فقر الدم يعتمد على السبب. قد تحتاج إلى تناول مكملات الحديد، أو الحصول على نقل الدم، أو تناول الأدوية لزيادة مستويات الحديد.

متى تذهب الى الطبيب

قد لا يكون وجود خفقان في القلب وصداع معًا علامة على أي شيء خطير، ولكن قد يشير أيضًا إلى مشكلة صحية خطيرة فى بعض الأحيان.

يجب عليك الذهاب الى الطبيب في أقرب وقت ممكن إذا كنت تعاني أيضًا من الدوار، أو فقدان الوعي، أو اذا كنت تعاني من آلام في الصدر أو ضيق في التنفس. فقد تكون هذه علامات لحالة طبية طارئة.

الصداع أو خفقان القلب الذي يستمر أو يتكرر يجب أن يدفعك إلى الذهاب الى الطبيب.

التشخيص

  • سيحاول الطبيب البحث عن الأسباب المحتملة للصداع وخفقان القلب من خلال مناقشة الأعراض وتاريخ عائلتك وتاريخك المرضي. سيقوم بعد ذلك الطبيب بإجراء الفحص البدني.
  • يمكن للطبيب طلب بعض التحليلات بعد موعدك الأول. إذا اشتبه طبيبك في وجود مشكلة بقلبك، فقد تحتاج إلى اجراء مخطط كهربية القلب (EKG) أو اختبار الإجهاد أو مخطط صدى القلب.
  • إذا اشتبه الطبيب في فقر الدم أو فرط نشاط الغدة الدرقية، فقد يأمر بإجراء فحص دم للتأكد من ذلك.

خفقان القلب والصداع هي أعراض يمكن أن تحدث في بعض الأحيان معا لأسباب عديدة. تحدث إلى الطبيب إذا استمرت الأعراض أو تكررت أكثر من مرة.