آلاف السوريين نزحوا جراء معارك التحالف في دير الزور

آلاف السوريين نزحوا جراء معارك التحالف في دير الزور

أعلنت الأمم المتحدة، مساء الجمعة، ان آلاف السوريين، فروا من محافظة دير الزور شمال شرقي سوريا خلال الـ6 أشهر الماضية.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحد استيفان دوجريك، أن المعارك بين التحالف الدولي وتابعيه، ضد تنظيم داعش الإرهابي دفعت المدنيين للفرار.

وأضاف المتحدث، أن الجزء الجنوبي، الذي شهد العديد من المعارك الطاحنة خلال الأشهر الست الماضية نزح منها أكثر من 25 ألف مدني.

وأوضح المتحدث أن السوريين لجأوا إلى مخيم الهول، حيث وصل إلى المخيم أكثر من 8500 سوري في الخمسة أسابيع الماضية فقط.

وأشار المتحدث إلى أن المفوضية الأممية لشؤون اللاجئين قلقة للغاية من أوضاع النازحين السوريين في تلك المناطق، بعد تزايد أعداد الإصابات بينهم، بالإضافة إلى موجات النزوح الواسعة التي تعرضوا لها.

ولفت المتحدث إلى أن النازحين لاقوا معاناة كبيرة خلال النزوح، حيث ساروا على الأقدام وسط البرد القارس والأمطار الغزيرة.

وأكد المتحدث أن المخيمات تشهد أوضاع إنسانية صعبة، فيما أدت الأوضاع إلى وفاة ستة أطفال من شدة الإعياء.

ودعا دوجريك القوات المقاتلة في منطقة هجين السورية لتوفير ممرات آمنة للمدنيين، وتجنب استهدافهم.

 

اقرأ/ي أيضا: واشنطن تنفي بدأ سحب قواتها من سوريا

تنويه هام 
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أو توجه الموقع، كما أن الموقع يعمل على تقديم خدمة إخبارية متكاملة للقراء معتمدا على ما يتم تداوله في المواقع والصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية، وبذلك لا يتحمل الموقع أية مسؤولية جراء ما ينقل عن تلك المصادر.